الحياه ابداع

مرحبا بك في منتدى الحياه ابداع

لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

الحياه ابداع

منتدى شامل لكل ما يدور حولنا من امور الحياة


    الحمبولى ''خط الصعيد'': لن أسلم نفسى إلا لرئيس الجمهورية

    شاطر
    avatar
    mody
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 53
    تاريخ التسجيل : 07/12/2011

    خبر الحمبولى ''خط الصعيد'': لن أسلم نفسى إلا لرئيس الجمهورية

    مُساهمة من طرف mody في الأحد يناير 08, 2012 2:56 pm

    - كشف ياسر الحمبولى، المعروف إعلامياً بـ''خط الصعيد''، عن نيته تسليم نفسه فى حالة واحدة فقط، هى إجراء الانتخابات الرئاسية، ووصول رئيس جمهورية إلى الحكم يثق فى تعهده بإجراء تحقيقات عادلة فى التهم المنسوبة إليه، وبشرط أن يكون تسليم نفسه للسلطات بين يدى الرئيس القادم، ليحصل منه على تعهد بعدم الظلم.

    قال ''الحمبولى'' إنه أجرى اتصالات هاتفية بشخصيات متعددة وصفها بأنها مسؤولة ولا يمكن تخيلها، لرفع الظلم عنه إلا أنهم رفضوا مساعدته، وأنه فى إحدى المكالمات طلب من رئيس مباحث -لم يسمه- تسليم نفسه على أن يضمن تحقيق العدالة معه، إلا أنه فوجئ برئيس المباحث يقول له ''إنت كده كده ميت، سواء سلمت نفسك، أو ألقينا القبض عليك''، كما أجرى اتصالاً بشخصية أمنية وصفها بأنها ''مسؤولة'' فى الأقصر، لإبلاغه بوجود عصابة مسلحة تنفذ عمليات سطو مسلح على الأهالى لسرقة سياراتهم، إلا أن الشخصية الأمنية طلبت منه إلقاء القبض على أفراد العصابة، وعندما رفض حمّلته أجهزة الأمن القضية بكاملها.

    وأنكر ''الحمبولى'' جميع التهم المنسوبة إليه، متهماً أجهزة الأمن بأنها تحمله مسؤولية قضايا فوق طاقة أىإنسان، لدرجة أنه يتوقع تحميله مسؤولية أى جريمة تقع أثناء إجراء المكالمة الهاتفية مع الجريدة، مؤكداً أنه لم يكن موجوداً داخل الحدود الإدارية لمحافظة البحر الأحمر أثناء مقتل رئيس مباحث القصير، وهى القضية التى حُكم فيها غيابياً ضده بالسجن المؤبد، كما أنه لم يكن موجوداً فى الأقصر أثناء سرقة سيارة قس دير باخوم، وهو الحادث الذى اتهم بارتكابه أيضاً، وقال إنه لو كان مرتكب الحادث لأخذ القس رهينة لإجبار السلطات على الإفراج عن ابنه، وأقسم بالله أن نجله ضحية، وأنه بعيد تماماً ولا يعرف أى شىء عن التهم المنسوبة إليه.

    وأضاف ''الحمبولى'' أن الشرطة لم تصبه كما ادعت أثناء حملتها المكبرة على منزل زوجته الثانية بمنطقة نجع الترعة بالحبيل الشهر الماضى، لأنه لم يكن موجوداً فى المنطقة أصلاً، معتبراً أن الهدف من وراء تلك الحملة كان تلفيق التهم لنجله وعائلته، مشيراً إلى أنه واثق من أن أجهزة الأمن لا تريد سوى قتله. وقال: ''لو سلمت نفسى سيتم قتلى فى قلب مديرية الأمن، أو أى مكان، بتهمة مقاومة ومحاولة قتل رجال الشرطة''، لافتاً إلى أنه لا يثق فى أى جهة لتسليم نفسه إليها، وأن ثورة 25 يناير لم تغير نظام الرئيس السابق حسنى مبارك، وحبيب العادلى، وزير الداخلية الأسبق، متهماً الأخير بأنه كان ينفذ عمليات إرهابية فى ظل النظام السابق لإلصاقها بالمعارضين للنظام، وبالتالى التخلص منهم، وأن السياسات الأمنية ما زالت تنتهج نفس الطريقة بعد الثورة.

    ورد ''الحمبولى'' على ما تردد حول وجود أتباع له داخل أجهزة الأمن يبلغونه بتحركاتهم ضده بقوله إنه من غير المعقول أن يكشف عن ''أشخاص يعطونه أكواب الماء فى ظل أزمة عطش''، مؤكداً أنه من الصعب الوصول إليه لأنه يأخذ جميع احتياطاته، وأنه بعد كل مكالمة هاتفية يقوم بالتخلص من شريحة تليفونه وتغيير مكانه، نافياً ما تردد حول هروبه إلى السودان. وأكد أنه موجود فى الأقصر ويتحرك بشكل طبيعى جداً، ويتنقل بين المحافظات المجاورة بحرية كاملة، لافتا إلى أنه ذهب منذ يومين مع مجموعة من عائلته إلى مركز جهينة فى سوهاج، لتقديم واجب العزاء إلى اللواء أحمد ضيف صقر، مدير أمن الأقصر، فى وفاة أحد أقاربه، ثم عاد إلى الأقصر مرة أخرى.

    ووصف ''الحمبولى'' رجال النظام القائم بأنهم المجرمون الحقيقيون وليس هو، وقال إن كل شخص فى هذا النظام لا يهمه سوى مصلحته، حتى لو كانت على حساب مصالح الآخرين، ولايوجد أحد يهتم بتحقيق العدالة والأمن، واختتم حديثه بقوله ''إحنا ربنا يتولانا برحمته وعدله''.
    المرفقات
    hamboly_2011129212028.jpg
    الحمبولى الشهير بخط الصعيد
    لا تتوفر على صلاحيات كافية لتحميل هذه المرفقات.
    (15 Ko) عدد مرات التنزيل 2











      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين مايو 29, 2017 8:52 pm